spanner البحث عن الأجزاء
chevron-down

التاريخ

تاريخ طويل منذ عام 1936

تأسست شركة إن جي كيه سبارك بلاج عام 1936 كشركة مصنعّة لشمعات الإشعال وطورت الخزف باعتباره مصدر جدارتها الأساسي. طبقت الشركة بنجاح الخبرة المكتسبة في مجال الخزف على مجالات أخرى لابتكار قيمة جديدة، على مر السنين. أما اليوم، فإن شركة إن جي كيه سبارك بلاج أحد الموردين الرائدين للسيارات والخزف التقني في العالم.

slashesأول شمعات الإشعال

تأسست شركة إن جي كيه سبارك بلاج المحدودة في 11 نوفمبر عام 1936 في ناغويا، اليابان برأس مال مبدئي قدره مليون ين. بعد عام واحد فقط، بدأت الشركة الموجودة منذ فترة قصيرة بطرح أول شمعات إشعال لها؛ وهو حجر الزاوية للنمو المستقبلي.

slashesالتوسع في الأعمال وصولاً إلى الخزف التقني

لقد مهد الطرح العام الأولي للشركة في عام 1949 الطريق لإنتاج الخزف التقني القابل للاستعمال في مجالات مختلفة. وبالإضافة إلى ذلك، تم ابتكار اسم العلامة التجارية إن تي كيه. وفي عام 1958، بدأت الشركة آنذاك بتطوير أدوات القطع والمُقحمات الخزفية والتي لا تزال أحد الأقسام الأكثر أهمية حتى يومنا هذا.

slashesتطورات جديدة: مستشعرات لمبدا والوحدات الخزفية

بدأت الشركة في عام 1967، تطوير وحدات خزفية للأجهزة الكهربائية في معالجة المعلومات والاتصالات. مع طرح المحولات الحفازة على نطاق المنطقة، أدمجت شركة إن جي كيه سبارك بلاج أيضًا مستشعرات لمبدا (التي يُطلق عليها مستشعرات الأكسجين) في مجموعتها عام 1982.

slashesالتوسع في جميع أنحاء العالم

من خلال بناء أول مصنع لشمعات الإشعال خارج اليابان في البرازيل عام 1959، اتخذت شركة إن جي كيه سبارك بلاج خطوة رئيسية في اتجاه أن تصبح شركة عالمية. أسست الشركة عام 1966 شركة تابعة لها في الولايات المتحدة، وتلى ذلك تأسيس شركة في ماليزيا عام 1973 وفي إندونيسيا عام 1977. تم بناء شركات أكثر ضمن المجموعة في أستراليا وكندا في ثمانينيات القرن العشرين، وتلى ذلك بناء شركات في الشرق الأوسط عام 2002 وشركات تابعة أكثر في الشرق الأقصى في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين.

slashesالحصول على موطئ قدم في أوروبا

بدأت شركة إن جي كيه سبارك بلاج عام 1975 عملها في أوروبا من خلال تأسيس أول شركة أوروبية تابعة لها في إنجلترا. بعد أربعة أعوام، في عام 1979، تأسست شركة إن جي كيه سبارك بلاج Deutschland GmbH في راتينغن. تم تغيير اسم الشركة التابعة الألمانية إلى إن جي كيه سبارك بلاج Europe GmbH في عام 1989 وتولت المسؤولية عن الأعمال في أوروبا.

slashesالاستحواذ في إلكترونيات المركبات

منذ مايو 2015، استحوذت شركة إن جي كيه سبارك بلاج على جميع الأسهم المتعلقة بـ Wells Manufacturing، وهي مورد رائد في مكونات إلكترونيات المركبات في مجال صناعة السيارات. تقدم الشركة التي يقع مقرها في الولايات المتحدة أكثر من 37000 قطعة غيار، وهي عبارة عن مجموعة واسعة من المنتجات من المفاتيح وملفات الإشعال ومستشعرات الضغط.

slashesالوقت الحاضر

أما اليوم، فإن شركة إن جي كيه سبارك بلاج أحد الموردين الرائدين للسيارات والخزف التقني في جميع أنحاء العالم. إن مجال السيارات في الشركة متخصص في مجالات تكنولوجيا الإشعال والمستشعرات، وتزويد العملاء وسوق قطع غيار السيارات المستقلة بالمعدات الأصلية في جميع أنحاء العالم. من خلال الالتزام المتميز بالجودة والتكنولوجيا وتطوير & الأبحاث، احتلت الشركة المركز الأول في العالم في شمعات الإشعال ومستشعرات الأكسجين، وكمزود رائد لشمعات التوهج وملفات الإشعال والوصلات بالإضافة إلى المزيد من تكنولوجيا المستشعرات.

تعمل شركة إن جي كيه سبارك بلاج الآن في جميع القارات وتمتلك 41 شركة ضمن مجموعة الشركات و24 مصنعًا للإنتاج وخمسة مراكز فنية. وتخلق أنشطة الخزف التقنية والسيارات بالشركة إجمالي حركة بيع سنوية تبلغ حوالي 3.1 مليار يورو في جميع أنحاء العالم مع وجود أكثر من 14500 موظف.

Slashesمؤسسة عالمية حقيقية اليوم

تعمل شركة إن جي كيه سبارك بلاج الآن في جميع القارات وتمتلك 41 شركة ضمن مجموعة الشركات و24 مصنعًا للإنتاج وخمسة مراكز فنية. وتخلق أنشطة الخزف التقنية والسيارات بالشركة إجمالي حركة بيع سنوية تبلغ حوالي 3.1 مليار يورو في جميع أنحاء العالم مع وجود أكثر من 14500 موظف.